خطباء المساجد بمدينة تريم يستنكرون اعمال القتل والاغتيالات



ادان خطباء مساجد مدينة تريم وضواحيها اعمال القتل والاغتيالات التي مرت وتمر بها المدينة والتي طالت عدد من الدعاة والشخصيات والرموز الوطنية , كان اخرها اغتيال الداعية عيدروس بن سميط , حيث عبروا عن استيائهم لمثل هذا الاعمال الدخيلة على مدنة تريم وحضرموت والتي تقدم عليها عناصر خارجة عن النظام والقانون في العبث بدماء الأبرياء . 




وطالب الخطباء الجهات المختصة بملاحقة المجرمين وكل من يثبت تورطه في تلك الأعمال الإجرامية التي تتنافى مع قيم وتعاليم الدين الإسلامي الحنيف الذي أمر بالتعاون وحب الخير لكافة المسلمين والتعايش بأمن وسلام مع الجميع , مذكرين بحرمة دم المسلم التي حرمها الله عز وجل وشدد في العقوبة لمن قتل نفسنا بغير حق , وان هذه التصرفات تنبذها الشريعة الاسلامية وكل الاديان السماوية 













Share:

No comments:

Post a Comment

الاكثر مشاهدة

Recent Posts