"" الهلال بالمساكن اول الواصلين الى نصف نهائي دوري الوسيم للفرق الشعبية بسيئون - الغرف برس

أعلان الهيدر

الهلال بالمساكن اول الواصلين الى نصف نهائي دوري الوسيم للفرق الشعبية بسيئون




الغرف برس - سيئون / محمد مصطفى بامخرمة :-


خطى فريق الهلال بالمساكن خطوة كبيرة نحو التأهل لنصف نهائي بطولة دوري الوسيم للفرق الشعبية بمديرية سيئون بعد فوزه عصر يوم امس السبت 29 أغسطس على فريق أهلي تريس المتصدر على ملعب ثانوية الصبان بسيئون ضمن منافسات المجموعة الثانية .


شوط اول ترساوي .
الشوط اﻻول جاء سريع وخاصة من الضيوف اهلي تريس الذي ظهر بشكل مميز وسيطر على منتصف الملعب وكان الاكثر وصول الى مرمى الهلال بالمساكن رغم ان هلال المساكن كاد ان يفتح التسجيل حينما انفرد محمد ميسرة بحارس الاهلي الذي تصدى لها ومنع هدفا هلاليا .
الرد كان سريع من لاعب الاهلي بتريس من المزعج مالك بعد ان وجه مرمى الهلال ولعب كرة ساقطة على يمين حارس الهلال استقرت في الشباك كهدف اول لتريس .

شوط الانتفاضة الهلالية .
في الشوط الثاني الأجمل اداء ونتيجة حيث كان اهلي تريس المبادر بعد ان تحصل على ضربة جزاء بعد ان أبعد مدافع هلال بالمساكن كرة بيده لم يتردد الحكم في احتساب ضربة جزاء انبر لها محترف اهلي تريس صالح سهل ليضعها في شباك الهلاليين هدف ثاني .
الانتفاضة الهلالية بدأت بتغيرات هجومية حينما زج بالمهاجمين المخضرمين مروان الكثيري وخميس سلمي مع المهاجم الثالث ميسره وهو اداء مفعوله بشكل سريع حينما قلص اولا خميس سلمي النتيجة بهدف اول اشعل فيها حماس المباراة .
التراجع في اللياقة ظهر على تريس ونكشف ضعف التجانس في الخطوط الخلفية واصبحت شوارع امام الهلاليين ليعدل جمال بازوير النتيجة بهدف ثاني للهلال بعد ان استغل دربكة وسط ومنطقة جزاء الاهلي بتريس .
الهلاليين لم يكتفوا بالتعادل بل زادت الرغبة بالفوز وهو ما حدث حينما عاد المهاجم مروان الكثيري لزيارة شباك اهلي تريس مرة ثالثة بهدف ثالث وهدف الفوز .
الهلال رفع رصيده الى سبع نقاط في صدارة المجموعة فيما تجمد رصيد اهلي تريس على نقاطه السابقه ست متراجعا للمركز الثاني .

# هلال المساكن تبقت له مباراة مه الاحقاف المنسحب وتعتبر نتيجتها للهلال بعد مرور وقت وزمن مباراتها بحسب الجدول .
# اهلي تريس ينتظر شباب السلطان في المباراة فاصلة على البطاقة الثانية حيث يلعب السلطان غدا مباراة مهمة مع شباب بور .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.